أصدر المدرب يورغن كلوب ​ اعتذارًا إلى نضيره في المنافسه بيب ​ غوارديولا  


بعد أن اشتكى مدرب مانشستر سيتي  من أن جماهير لليفربول ألقوا عليه بعض الأمور والعملة المعدنية خلال لقاء الفريقين في آنفيلد.


وعندما تم تنبيهه بشأن شكاوى غوارديولا، قال كلوب: "يا إلهي. أنا آسف. أعتذر عن ذلك. لم يكن لدي أي فكرة عن ذلك. لا ينبغي أن يحدث أبدا أبدا".

وجاء في بيان من ليفربول: "نحن على علم بحادث إلقاء أشياء في& المنطقة الفنية في مباراة مانشستر سيتي. هذا سلوك غير مقبول تمامًا وليس معايير السلوك التي نتوقعها في آنفيلد. سيتم التحقيق في هذا الحادث بشكل كامل باستخدام CCTV وسيتم معاقبة من تثبت إدانتهم، بما في ذلك حظر مدى الحياة من ملعب أنفيلد وكرة القدم بشكل كامل".