تطور اللاعب البرازيلي فينيسيوس جونيور بشكل لافت ومرهب أمام المرمى في الفترة الماضية مع موجه ريال مدريد وأصبح دائم الخطورة على المرمى ولديه حس تهديفي مرتفع، لكن هذه النقطة ليست هيا ما تطور في البرازيلي فقط.

عشاق ريال مدريد يرون أن فينيسيوس تطور أيضاً على مستوى لعب الكرات العرضية، حيث أصبح اللاعب متألق  متطوراً بشكل كبير في لعب الكرات العرضية بشكل دقيق وخطير التصويب  وأصبح يشكل خطورة على المنافس من خلال عرضياته.